Skip to main content

الاتجار بالبشر

من الأشكال الأكثر شيوعًا للاتجار بالبشر الاستغلال الجنسي، وظروف العمل المشينة، واستغلال العامل كشحاذ أو كشحاذة أو كمتبرع بالأعضاء أو كمتبرعة بالأعضاء أو حتى استغلاله بغرض ارتكاب جريمة. 

تعتبر الفتيات والسيدات الفئة الأكثر عرضة للاتجار بالبشر بغرض الاستغلال الجنسي، لذلك يطلق على هذا الشكل من أشكال الاستغلال أيضًا الاتجار بالنساء. في العادة يتم الإيقاع بالفتيات والسيدات عبر طريقة صائدي الفتيات من أجل ممارسة الدعارة. 

يمكن أن تكون الضحايا من الخارج أو من ألمانيا أيضًا. غالبًا يتم استغلال الضائقة الشخصية أو المالية للضحية بطريقة ممنهجة، لإرغامها على مزاولة الأنشطة المعنية.

يتم الإيقاع بضحايا الاتجار بالبشر غالبًا من خلال الوعود الكاذبة بشأن طبيعة النشاط أو قيمة الدخل، إما من خلال أناس يُفترض أنهم محل ثقة للضحية أو من خلال إعلانات ووكالات أو عبر الإنترنت. 

Eine wartende weibliche Person an einem Laternenpfosten

يُعرض نفسه للعقوبة الجنائية كل من يدفع شخصًا آخر إلى ممارسة الدعارة أو الاستمرار فيها (المادة 232 من قانون العقوبات) أو يفرض عليه ظروف عمل مشينة (المادة 233 من قانون العقوبات)، مستغلًا وضعه المتأزم أو قلة حيلته لوجوده خارج بلده.

تلقي المساعدة العاجلة

يجد ضحايا الاتجار بالبشر على صفحات الإنترنت التالية المعلومات اللازمة في حالة التهديد الحاد، والمعلومات بشأن حقوقهم ومطالبهم المشروعة، وإمكانيات المساعدة والدعم:

شرطة نوردراين-فستفالن - الصورة الحالية عن الاتجار بالبشر
www.polizei.nrw.de

برنامج منع الجريمة في الولايات والدولة
www.polizei-beratung.de

إمكانيات الدعم التي تمولها الولاية
تدعم ولاية نوردراين-فستفالن مكاتب مشورة متخصصة في ضحايا الاتجار بالبشر بغرض الاستغلال الجنسي. يمكن الحصول على مزيد من المعلومات وقائمةمكاتب المشورة المتخصصة الثمانية الخاصة بضحايا الاتجار بالبشر على الموقع الإلكتروني لوزارة المساواة.

يتضمن الفيديو التوضيحي الصادر عن وزارة المساواة تحت عنوان "قولي لا!" معلومات وإمكانيات مساعدة بخصوص موضوع "طريقة صائدي الفتيات" - للاستغلال الجنسي وصائدي الفتيات"

الحملة العامة التي تحمل اسم "EXIT.NRW - شمال الراين - وستفاليا لمكافحة الاتجار بالبشر والدعارة القسرية". والهدف من هذه المبادرة هو تثقيف العامة وتوعيتهم بشأن موضوع الاتجار بالبشر بغرض الاستغلال الجنسي ودعم الضحايا بعروض مساعدة للتخلص من هذه المشاكل.